منوعات
21 مارس، 2018
20180321_111447-605

بغداد بريس

يواجه فيسبوك ضغوطاً دولية للإجابة عن أسئلة تتعلق باستخدام شركات لبيانات المستخدمين لتحقيق مكاسب سياسية لبعض الأطراف.

وطالب الكونغرس الأمريكي، والبرلمان الأوروبي، ومجلس العموم البريطاني، إدارة فيسبوك بالرد على الاتهامات بشأن بيع بيانات المستخدمين لشركات تعمل على الإنترنت، واتهمت بالمشاركة في توجيه حملات دعائية للناخبين الأمريكيين على فيسبوك لدعم حملة دونالد ترامب بالانتخابات الماضية.

ووجهت لجنة تحقيق برلمانية في مجلس العموم البريطاني دعوة لمؤسس فيسبوك، مارك زوكربيرغ، لحضور جلسة قريباً، والإجابة عن بعض الأسئلة والاستفسارات بخصوص استخدام شركة بريطانية معلومات 50 مليون مشترك على فيسبوك في أعمال خارجة عن القانون.